زيادة جديدة في المعاشات والرواتب في يوليو.. النواب توضح الحقيقة

تداولت بعض المواقع الإخبارية وصفحات التواصل الاجتماعي، أنباء عن زيادة الرواتب والمعاشات في شهر يوليو القادم، يأتي ذلك بالتزامن مع إعلان السيد رئيس الجمهورية، الرئيس عبد الفتاح السيسي عن حزمة الحماية الاجتماعية الجديدة، والتي كان من بينها زيادة الحد الأدنى للأجور وزيادة المعاشات وإقرار العلاوة السنوية.

زيادة الرواتب والمعاشات

كشف وكيل لجنة الخطة والموازنة في مجلس النواب، النائب مصطفي سالم، في تصريحات صحفية، عن حقيقة زيادة الرواتب والمعاشات في شهر يوليو القادم، حيث أشار إلى أنه يوجد زيادة سنوية في المعاشات والرواتب، يتم تطبيقها في شهر يوليو كل عام، ولافتا إلأى قرارات السيد رئيس الجمهورية والتي أعلن عنها منذ أيام، وكان أهمها تبكير صرف الزيادة لتطبيق حزمة جديدة من الحماية الاجتماعية، من ضمنها الزيادة السنوية المقررة والتي سوف يتم تطبيقها بداية من شهر مارش القادم، وذلك بعد إجراء مجلس الوزراء التعديلات الخاصة بقوانين العلاوات الاستثنائية بالمرتبات، وقانون زيادة المعاشات وقانون زيادة حد الإعفاء الضريبي، ليتم تقديمها إلى مجلس النواب، ومشيرا إلى أن قرار السيد الرئيس تكون الدولة بكرت الزيادات السنوية بمدة 4 أشهر بدلا من تطبيقها ضمن الموازنة العامة الجديدة للعام المالي 2024/202%.

زيادة الرواتب في يوليو القادم

أشار وكيل لجنة الخطة والموازنة في مجلس النواب، إلى أن مجلس الوزراء سوف يقوم بإرسال التعديلات بعد الانتهاء من إعدادها إلى مجلس النواب، والذي سيقوم بإحالتها إلى لجنة الخطة والموازنة لمناقشتها وإقرارها في الجلسة العامة، للتمهيد لتطبيقها في الأول من شهر مارس قبل دخول شهر رمضان المبارك، ولافتا إلى أن تبكير إقرار حزمة الحماية الاجتماعية والتي تتضمن الرواتب والمعاشات وبرنامج تكافل وكرامة ورفع حد الإعفاء الضريبي، يأتي تنفيذا لتوجيهات الدولة لتخفيف الأعباء الاقتصادية عن المواطنين ومن أجل حماية محدودي الدخل.